تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
"Riyadh Chamber"
نشط الآن
Mujib

typing .....
Mujib
mobile required

(صناعية غرفة الرياض) تبحث مساهمة المصانع المحلية في مشاريع (القدية) و (نيوم)

الإثنين 30 أبريل 2018
​​​
فيما رفعت توصياتها بشأن دعم المحتوى المحلي الصناعي :

عقدت لجنة الصناعة والطاقة والثروة المعدنية بغرفة الرياض، اجتماعا برئاسة المهندس أسامة بن عبدالعزيز الزامل رئيس اللجنة وعضو مجلس الإدارة، ناقشت خلاله العديد من القضايا والمشكلات التي تواجه قطاعات الصناعة والطاقة والثروة المعدنية و المبادرات لمواجهة هذه القضايا في هذه القطاعات وتدعيم دورها في خدمة الاقتصاد الوطني..
وذكر الزامل أن الاجتماع استعرض التحضيرات لعقد مجلس صناعيين الرياض الأول في الدورة ١٧ ، والمبادرات المتوقع إطلاقها خلال المجلس، إضافة إلى تأثير تطبيق مبادرات رؤية المملكة 2030 على الصناعيين والقطاع الصناعي، والمبادرات التي تم تقديمها  للمسؤولين الحكوميين للتعامل الإيجابي مع هذه التأثيرات ، مشيراً الى ان الهدف من هذا المجلس هو تعزيز الروابط والتواصل مع الصناعيين .
وأضاف رئيس اللجنة أن الاجتماع ناقش كذلك نتائج معرض القوات المسلحة لدعم التصنيع المحلي "أفد" الذي نظمته وزارة الدفاع في فبراير الماضي، في ضوء مشاركة رجال الصناعة والمستثمرين، والفرص الاستثمارية التي أتاحها المعرض لتصنيع احتياجات وزارة الدفاع من قطع الغيار وبعض الاحتياجات العسكرية للوزارة، لافتاً إلى أن اللجنة كانت قد رفعت توصياتها وتوصيات الصناعيين بشأن دعم المحتوى المحلي الصناعي في قطاعات معرض افد ٢٠١٨  للجنة المنظمة للمعرض و الملتقى لكي يتم رفعها  لمعالي رئيس هيئة الأركان، توطئة لرفعها في صورتها النهائية لسمو ولي العهد وزير الدفاع .
وتابع أن اللجنة استعرضت كذلك كيفية مساهمة الصناعيين في المشروعات التنموية العملاقة في "القدية" ومشروع "نيوم"، لافتاً إلى أن فريق عمل النمو والتنوع الاقتصادي المنبثق عن اللجنة يقوم بوضع آلية لتوجيه الصناع وتثقيفهم في مجال الاستثمار في هذه المشاريع، واقترحت اللجنة في هذا الإطار تنظيم ورشة عمل يدعى إليها مجتمع الصناعيين بمنطقة الرياض لعرض الفرص الاستثمارية المتوفرة في هذه المشروعات.
واستعرضت اللجنة الاتصالات التي تجريها مع وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية بشأن لقاء معالي الوزير للتعرف على استراتيجية التعدين وآلية منح تراخيص الامتياز واستكشاف المحاجر، وتطرق النقاش إلى بحث وسائل التنسيق مع وزارة الإسكان للتعرف على دور المصانع الوطنية في مجال تقنيات البناء الحديثة.  وأوضح الزامل أن اللجنة استعرضت كذلك تحديات صناعة البلاستيك، والتنسيق مع الهيئة السعودية للغذاء والدواء، والهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس بشأن تحسين بيئة الاستثمار في هذا القطاع، كما استعرضت تحديات صناعة الطوب الأحمر وإمكانية توحيد رأي أصحاب المصانع المنتجة ودراسة خيارات حماية هذه الصناعة من المنافسة الضارة للاقتصاد الوطني، كما تم التطرق لاستعراض آخر مستجدات مذكرة تفاهم الاستدامة بين الغرفة ومنظمة الأمم المتحدة .