تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
"Riyadh Chamber"
نشط الآن
Mujib

typing .....
Mujib
mobile required

الأمير فيصل بن بندر يضع حجر الأساس لمشروع فندق راديسون بلو مركز المعارض

الأربعاء 04 مايو 2016

​وضع صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض حجر الأساس لإنشاء مشروع فندق "راديسون بلو مركز المعارض وذلك خلال الحفل الذي اقامته الغرفة مساء اليوم الاربعاء  في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض التابع لغرفة الرياض .

و في كلمة ترحيبية  عبر رئيس مجلس إدارة غرفة الرياض الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله الزامل عن شكره وتقديره لسمو أمير منطقة الرياض لموافقة سموه على وضع حجر الأساس لمشروع الفندق، وقال إن هذه المبادرة تؤكد دعم سموه وتشجيعه لأنشطة القطاع الخاص باعتباره شريك استراتيجي للقطاع الحكومي، كما تؤكد حرص سموه على رعاية أنشطة غرفة الرياض لخدمة وتطوير القطاع الخاص بوصفها ممثلة ومعبرة عنه.

وأضاف الزامل أن مشروع إنشاء الفندق يضيف لمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض خدمة تطويرية جديدة تتمثل في خدمة الإقامة الفندقية الراقية لعملائه من العارضين والمشاركين في المعارض والمؤتمرات التي يحتضنها المركز، ولمرتاديه والمشاركين في فعالياته وأنشطته، لافتاً إلى أهمية قطاع الإيواء على الخريطة الاقتصادية بوصفه أحد أهم العوامل المؤثرة والداعمة لصناعة المعارض والمؤتمرات وسياحة التسوق.

من جانبه اكد عضو مجلس إدارة الغرفة ورئيس مجلس إدارة مركز الرياض للمؤتمرات والمعارض المهندس بندر بن عبدالله الحميضي عن شكره لسمو أمير منطقة الرياض لموافقته على وضع حجر الأساس لمشروع الفندق، وقال إن الفندق يمثل إضافة مهمة لمرافق المركز كما يدخل في إطار تحقيق التكامل في خدماته بحيث يوفر لرواد أنشطة المعارض والمؤتمرات  مشيرا الى ان المركز يهدف الى المساهمة في تعزيز صناعة المعارض بما يتواكب مع رؤية المملكة 2030.
وبين الحميضي المركز   استعان ببيوت الخبرة لعمل دراسات متخصصة تهدف إلى زيادة عدد الفعاليات وعملاء المركز من مُنظمين وعارضين وزوار، واضعاً في عين الاعتبار التكامل مع الدراسات التي تخدم مدينة الرياض ، مما كان له انعكاس على واقع العمل بالمركز حيث ارتفع عدد العاليات   (26) فعالية خلال عام 2012م إلى (35) فعالية في عام 2015م، ويتوقع بنهاية هذا العام أن تصل إلى (39) فعالية.

وزاد عدد المنظمين إلى (25) مُنظماً في عام 2015م مقارنةً بـ (17) منظماً عام 2012م، ومن المتوقع أن يرتفع عدد المنظمين إلى (32) بنهاية العام الحالي.

وارتفعت نسبة التشغيل من (46.8%) في عام 2012م لتصبح (55.5%) خلال العام المنصرم، ومن المتوقع أن تصل نسبة التشغيل في نهاية العام الحالي إلى (63%).

وأشار الحميضي إلى أن الفندق سيقام على مساحة تقدر بـ 12000م2، وسيتكون من 5 طوابق ويضم 218 غرفة وجناح, إضافة إلى غرف اجتماعات، ونادي أعمال، ونادي صحي للرجال والنساء، وقاعة مناسبات ومطعمين، ومواقف تتسع لنحو 200 سيارة، كما روعي في تصميم الفندق أن يعبر عن السمات المعمارية الحديثة لمدينة الرياض، ويخدم عملاءه سواء ممن يرتبطون بالمركز أم من خارجه، كما أن الفندق سيرتبط بمحطة مترو الرياض.