تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
"Riyadh Chamber"
نشط الآن
Mujib

typing .....
Mujib
mobile required

غرفة الرياض تبدأ استعداداتها لإطلاق أكبر معرض للأسر المنتجة

السبت 09 مارس 2013

بدأت غرفة الرياض استعداداتها لإطلاق اكبر معرض للأسر المنتجة والعاملات من المنزل على مستوى الشرق الاوسط تحت شعار "منتجون"، والمزمع اقامته في شهر سبتمبر القادم بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

واكد عضو مجلس إدارة الغرفة المهندس منصور بن عبدالله الشثري ورئيس مجلس أمناء مركز الرياض لتنمية الأعمال الصغيرة والمتوسطة ان المبادرة بتنظيم المعرض وتأسيس موقع إلكتروني لعرض وتسويق منتجات الأسر المنتجة ومشروع العمل من المنزل تأتي انطلاقاً من دور الغرفة في خدمة هذه الاسر التي تعد عنصراً فاعلًا ومنتجاً بالمجتمع، مؤكداً أن المعرض الذي تتكفل الغرفة بكافة تكاليفه سيخدم الأسر المنتجة ويدعم مشروعاتها وذلك في اطار سياسة حكومة خادم الحرمين الشريفين التي تشجع على الاهتمام بتعزيز هذه المشروعات.

واكد ان الأسر المنتجة لن تتحمل أي تكاليف أو رسوم مشاركة بالمعرض وان الغرفة ستؤمن المشاركة المجانية لهذه الفئة، إيماناً منها بتوفير كل عوامل النجاح للمعرض باعتباره نافذة مهمة تساهم في تسويق منتجات الأسر المنتجة عبر التواصل المباشر، فيما سيساهم الموقع الإلكتروني في توسيع نطاق العملاء، سواءً المحليين أو الخارجيين، وهو ما يشجع هذه الأسر على المزيد من الارتقاء بمستوى جودة منتجاتهم والاتجاه لتوسيع قاعدة منتجاتهم.

وأضاف أن فكرة تأسيس الموقع الالكتروني تعد فكرة متقدمة ونقلة تفتح آفاقاً واسعة وغير محدودة تمكن الأسر المنتجة من تسويق منتجاتهم بطريقة مميزة وأكثر سهولة وأوسع نطاقاً مقارنة بما هو قائم حاليا.

وأشار إلى ان الغرفة سوف تتواصل وتنسق مع كافة الجهات المعنية حيال انجاح هذا المعرض الذي يستهدف اكثر من 500 اسرة من الأسر السعودية المنتجة والعاملات من المنزل التي تقوم بعمل منتجات حرفية أو مشغولات شعبية يدوية وإتاحة الفرصة للأسر المنتجة لعرض وبيع وتسويق منتجاتها والمساهمة في انتشارها وإبراز إبداعاتها وأنشطتها للمجتمع وتسهيل الوصول إليها، وامكانية إتاحة الفرصة للأسر لعقد شراكات واتفاقات بين المؤسسات والمنشآت الرائدة في القطاع الخاص لتبني أفكارها ومنتجاتها والمشاركة في تسويقها ودعمها.

وأكد أن كافة قطاعات غرفة الرياض يضعون كل الإمكانات لدعم وتشجيع مشروع الأسر المنتجة انطلاقاً مما يحققه ذلك الدعم من إنجاح تلك المشروعات وتعزيز نموها للإسهام في ترقية الوضع الاقتصادي للأسر، وهو ما ينعكس إيجابياً على المجتمع والاقتصاد الوطني